مجلس الوزراء يمنح السورية للتجارة سلفة بقيمة 10 مليارات ليرة

وجه مجلس الوزراء وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك اتخاذ ما يلزم لمعالجة ظاهرة الازدحام على الأفران وتأمين مادة الخبز بيسر وسهولة للمواطنين خصوصاً مع توافر الكميات اللازمة من الدقيق، وقرر منح السورية للتجارة سلفة بقيمة 10 مليارات ليرة لتأمين المواد الأساسية في صالاتها

 

وكلف المجلس خلال جلسته الأسبوعية برئاسة المهندس حسين عرنوس رئيس المجلس وزارة المالية ومصرف سورية المركزي إيجاد آلية لتوفير قروض مناسبة وميسرة لأصحاب الدخل المحدود لتأمين احتياجاتهم الضرورية ومساعدتهم على مواجهة الظروف المعيشية الحالية.

 

وطلب رئيس مجلس الوزراء من المعنيين على مختلف مستوياتهم التواجد الميداني في مواقع العمل ومعالجة مشاكل المواطنين وحلها وفق القوانين والأنظمة النافذة واتخاذ القرارات ضمن إطار مؤسساتي والابتعاد عن الفردية فيها، والإسراع بتنفيذ المشروعات الخدمية والتنموية المرصدة اعتماداتها، والاستمرار بمكافحة الفساد وتقييم أداء المفاصل الإدارية.

 

وتم التأكيد على الاستمرار ببذل الجهود لتأمين الأدوية النوعية والأجهزة الطبية وقطع التبديل وتعويض نقص الكوادر الطبية والفنية والتمريضية، واستكمال تأمين التجهيزات الضرورية لمشفى جامعة البعث لوضعه في الخدمة بأسرع وقت.

 

وكلّف المجلس وزارة التجارة الداخلية إعداد مذكرة تفصيلية عن واقع عمل المؤسسة السورية للتجارة وما أنجزته خلال الفترة الماضية والخطط التي وضعتها للعام الحالي لتقوم بالدور المنوط بها على أكمل وجه.

 

 

ووافق على استكمال مشروع تأهيل طريق الكورنيش في دير الزور، وأكد على أهمية الإسراع ببناء الكليات في جامعة طرطوس المرصد لها اعتماد في هذا العام.

2021-02-23